الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
http://she3r.alafdal.net/h1-page

شاطر | 
 

 ** هـــويــتــي الــزرقــاء ** بــقــلــم : رنـــاد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
RiNaD
عضو مجلس الإداره
عضو مجلس الإداره
avatar

نقاط التميز : +200
انثى
عدد المساهمات : 860
العمر : 25
الموقع : ~ وَطَنْ مَسـْلوب ~
العمل/الترفيه : طــالبة
المزاج : ~ نَقْش ألْحروفْ ~
نقاط : 4420
تاريخ التسجيل : 25/01/2009

مُساهمةموضوع: ** هـــويــتــي الــزرقــاء ** بــقــلــم : رنـــاد   الثلاثاء مارس 10, 2009 1:12 pm

** هــويــتـــي الــزرقــــاء **
هذه القصيدة كُتبت بسبب حصولي على هوية زرقاء بعدما أصبح عمري 16 ربيعا والقانون هنا - داخل الخط الأخضر - ينص على أنه يجب على كل مواطن في دولة "اسرائيل" إن كان يهوديا أو عربيا أن يحصل على هوية زرقاء وبدون الهوية لا يمكننا القيام بواجبات عديدة ..
عندما استلمتُ الهوية شعرت بغضب شديد .. وعاتبتُ القدر الجائر الذي أوصلني لوضع كهذا..لكني.. بالرغم من تعدد الهويات .. وبالرغم من وجودي تحت حكم اسرائيلي .. سأبقى فلسطينية مهما كانت الظروف..وسأبقى عربية مهما تكلموا العبرية أمامي وعلموني إيها سأبقى عربية..
وسأبقى فلسطينية...فلسطينية...فلسطينية...
هويتي الزرقاء


الى الروح التي قضت عمرها تنتظر عودة الوطن..
الى كل اللذين جادوا بدمائهم الزكية من أجل وطنهم..
الى أطفال ولدوا في أحضان التشرد..ولم تتكحل عيونهم برؤية وطنهم..ولم تتذوق ثغورهم طعم الهناءُ..
الى أبناء صفي .. يوم تخليتم عن عروبتكم..وأنا إياكم..متهمين تحت عنوان الضياع..
الى من صنع هويتي وأنتجها..أخزاك الله وجعل أيامك كلها عناءُ..
في يوم غادرته الشمس الى خلف السحب السوداءُ..
حملتْ معها أحزان أرضٍ قد طغى عليها الظُلاّم والأعداءُ..
وقفتُُ ها هنا أنتظر هُتاف اسمي..وفي أحشائي ألمٌ وداءُ..
قال المعلم : رناد.. فحملتُ نفسي وسرتُ اتجاهه لأستلم الهويةُ الزرقاءٌ..
هـــويــتــي الــزرقــاءُ..!!!
هي إسرائيل التي منحتني هويةٌ كيفما تشاءُ..
وكيف لي أن أقبل هويةُ شعبٍ لأهلي وأحبابي قد أساءوا..
كيف لي أن أقبل هويةُ شعبٍ قد قتلوا زٌمراً من الأطفال والرجال والنساءُ..
كيف لي أن أتنازل عن عروبتي..قوميتي..ولغتي..كلٌ سواءُ..!؟
أيا تُرابي..أيا أهلي..أهل الكرامة والسخاءُ..
أيا "عرب إسرائيل" إذ طغى عليكم الدهر يوماً فلا تستسلموا للطُغّاءٌ..
أين شهامتكم وعروبتكم..؟
ألا تشعرون تجاه وطنكم بحبٍ ووفاءُ..؟
ألا تشعرون تجاه وطنكم المحتل بانتماءُ..؟!
أيا رجال عرب ال48..كان لكم أياماً كنتم بها أبطال الأرض والسماءُ..
كان لكم أياماً غرقتم بها في بحرٍ أحمرٍ من الدماءُ..
كان لكم أياماً تغمركم الشجاعة رغم العذاب والبلاءُ..
كان لكم أياماً غزوتم بها كل من يمنعكم البقاءُ..
كان لكم أياماً ..لكن لأسفي الشديد قد ولّت ومضت تلك الأيام مع الزمان والهواءُ..
واليوم.. ماذا عنكم؟
رأيتُ بعض شبابنا متكاسلاً..وعلى أجسادهم المهابة كالضعفاءُ..
تماماً مثل حكام الشعب العربي ومنهم الوزراءُ..
يركضون وراء فتاة سمراءً.. أو شقراءً..
يسألونها عن رقم هاتفها أو بريدها الالكتروني وإن كان لها أصدقاء
بئس شبابُ اليومِ .. أين منهم من الوطن الحياءُ..
إذا ما كان مثل رجال فلسطين رجالا فما فضل الرجال على النساءُ..؟
****
قد حملتُ هويتي الزرقاءُ..
وقد إستوى الموت عندي والبقاءُ..
ما عادت تُهمني الأسماءُ..
لا حكامٌ
لا رؤساءٌ
ولا وزراءُ..
ما عادت تهمني أمةُ عرجاءٌ..
لأنها أمةٌ تصمت على الظلم..
لأنها أمة تقبل أن يُقتل أطفالها ونسائها وأخرى من رجالها..
لأنها أمةٌ نائمة ترى الناس يموتون جوعا وصبرا وسلاحاً..وأخرى يتعذبون بمجرد حصولهم على هويةٌ زرقاءُ..
فســلاما عليك يا أمتي.. البكماء.. الصماءُ..
قد فقدتِ عروبتك..
رجولتك..
شهامتك..
إذاً فلنفتح بيت عزاءً..
لكن سأبقى عربية مهما حاولوا تجريدي من عروبتي وتشويه لغتي..وقتلي بألف ألف رصاصة وألف ألف صاروخ..سأبقى عربية مهما مسحتم خريطة وطني..فستبقى منقوشة في تضاريس قلبي..وستبقى العروبة تجري في شرايين دمي الحمراءُ..
في فؤادي لوعةٌ تحرقني.. وفي خاطري عبابٌ يتلاطم وضوضاءُ..
يا إخوتي بكت الجراح..ولم يبكي أبناء آدم وحواءُ..
فبربكم قولي لي.. أنا إسرائيلية .. أم فتاةٌ ضائعة تحيى بهمٍ وشقاءُ؟؟!

رنــــاد
4/3/2009
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
*Noor*
مشرفة قسم إبداعاتنا
مشرفة قسم إبداعاتنا
avatar

نقاط التميز : +100
انثى
عدد المساهمات : 468
العمر : 24
الموقع : فلســ أغلى وطن ــــطين
العمل/الترفيه : طــالبـة :)
المزاج : أعيش على أمل ~
نقاط : 3877
تاريخ التسجيل : 20/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: ** هـــويــتــي الــزرقــاء ** بــقــلــم : رنـــاد   الثلاثاء مارس 10, 2009 4:32 pm

عزيزتي الغالية رناد:
نفس الشعور الذي راودك, راودني وأكثر عند استلامي تلك الهوية الزرقاء, استلمتها من اسبوع تقريبا بالرغم من اني لم اتجاوز ال15 والنصف بعد, ولكنه القانون.
أسقط في يدي وأوغرت صدري تلك البطاقة, ولكني لم أحزن, حبيبتي رناد, هويتنا ليس بلون نريه لشرطي على حافة الشارع ليسمح لما بالعبور, هويتنا ليست بطاقة زرقاء اسرائيلية, لا يمككنا العمل,والتعلم, والسفر, والعيش الا اذا كانت منتصبة امامنا كالجبل, هويتنا ليست بطاقة كُتب عليها, الجنسية: اسرائيلية, وصبغت بالازرق وقاموا بتشفير قومية العربي من عليها لتصبح, القومية: *****
هويتنا هي حب وشوق وتوق محفور على جدران افئدتنا, يأبى أن يُمحى, حتى لو جار عليه الزمان بالكثير الكثير, هويتنا وطن, نتوق اليه يوميا, نحلم به مرارا, ننظر الى الافق كل نهار يوم ونتذكره ونشتاق اليه ونحبّه ونخلص له.
هويتنا هي فلسطين, ليست هوية زرقاء,او حمراء, او خضراء, هويتي هي فلسطين,, نعم عربية مسلمة فلسطينية, هي هويتي وهويتك عزيزتي, ولن تؤثر هذه الزرقاء على حياتنا, فكما يقولون:
"الهوية الزرقا بّلها واشرب ميتها"
مبدعة عزيزتي رناد.. الله يخليلنا اياكي

_________________
من قَبل أن يضع الأقصى على طاولة المفاوضات فقد وافق على التفريط به
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
** هـــويــتــي الــزرقــاء ** بــقــلــم : رنـــاد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ابـــــداعــــــــاتـــــــنــــــــا :: همس القوافي-
انتقل الى: